شبكة الاتجار في المعدات الطبية “تازة”…تأجيل المحاكمة والاستماع لجميع الشهود

استمعت غرفة الجنايات الابتدائية المكلفة بجرائم المال بمحكمة الاستئناف بفاس، يوم أمس الثلاثاء، إلى المتهمين في قضية ما بات يعرف بشبكة الاتجار في المعدات الطبية للمستشفى الإقليمي ابن باجة بتازة، وذلك إلى جانب الاستماع إلى الشهود. وتم تأجيل الجلسة للمرافعة ومناقشة الملف مع المتهمين ليوم الثلاثاء 20 فبراير الجاري.

الجلسة حضرها ما يقرب من 14 شاهدا، وأعاد هؤلاء، في معرض الاستماع إليهم، نفس التصريحات التي أدلوا بها لدى الفرقة الجهوية للشرطة القضائية، وهي تصريحات تدين المتهمين في هذه القضية التي هزت مدينة تازة.

ويتابع في الملف حوالي 12 شخصا، يوجد من بينهم مدير المركز الإستشفائي ابن باجة، إلى جانب موظفين آخرين من نفس المؤسسة و ثلاثة مسيرين لمؤسسات استشفائية خصوصية بتازة.

تجذر الإشارة ،ان المعطيات المتوفرة أظهرت أن الشبكة كانت تعمد إلى تصنيف معدات طبية باهضة الثمن كمتلاشيات، وذلك بغرض تسهيل بيعها.