الحكومة ترد على اتهامات المعارضة بعدم احترام البرلمان،وعدم التفاعل مع مطالب البرلمانيين

رد الوزير الناطق الرسمي باسم الحكومة على الاتهامامات التي وجهتها اغلب فرق المعارضة بالبرلمان، بشأن عدم احترامها للمؤسسة التشريعية، وعدم التفاعل مع مطالب البرلمانيين والبرلمانيات، مؤكدا أن هذا الكلام غير صحيح.

وقال بايتاس، خلال الندوة الصحفية التي تلت اجتماع مجلس الحكومة اليوم، الخميس 1 فبراير الجاري، “حضور الحكومة في البرلمان هو مقرر ومنظم بالدستور والأنظمة الداخلية لمجلس النواب ومجلس المستشارين”.

وأضاف الوزير، بخصوص الرقابة، “فعلى مستوى الاسئلة الكتابية “في النواب والمستشارين” توصلت الحكومة، إلى غاية يوم الاربعاء 24 يناير المنصرم، بـ19.275 سؤال، وأجابت على 13.533 أي بنسبة 70.21 في المائة، وهو رقم يؤكد انها تتفاعل بشكل كبير مع مختلف آليات الرقابة التي أعطاها الدستور للبرلمان”.

وتابع بايتاس، “الحكومة تحترم مؤسسة البرلمان وتعتز بالنقاش الايجابي الذي يدور في مختلف اللجان والفضاءات كالجلسة العامة”.

وتجذر الإشارة إلى أنه في وقت سابق ،طالب رؤساء فرق برلمانية رئيس الحكومة باحترام مجلس النواب، من خلال الالتزام بالحضور في جلسة المساءلة التي يفترض أن تعقد مرة في الشهر، بسبب أن رئيس الحكومة لم يحضر طيلة الأربعة أشهر الأخيرة لمجلس النواب سوى مرة واحدة.