أكادير…خروقات بالمركب الثقافي بنسركاو تعجل مراسلة جمعيات لمجلس أخنوش

راسلت عدد من جمعيات المجتمع المدني لأكادير ،رئيس المجلس الجماعي بخصوص طلب تعيين مدير كفؤ بالمركب الثقافي بنسركاو “اودادن”

وحسب المراسلة التي توصل بها موقع “مغرب تايمز” فان الجمعيات تطرقن الى رصد مجموعة من الخروقات خلال السنتين الاخيرتين بالمركب الثقافي بنسركاو و الذي أعطته صورة غير لائقة لدى جمعيات المجتمع المدني وباقي الهيئات الحقوقية و النقابية و الفنية.

واضافت الجمعيات أن إقصاء عدد منها من الإستفادة من قاعة العروض بسبب الانتماءات السياسية لاعضاء الجمعيات او لأسباب الملئ الوهمي للبرنامج الشهري للقاعة كسبب إقصاء متعمد ،بالاضافة الى لقاءات ليلية سرية سياسية بالمركب من طرف بعض المستشارين بمجلس جماعة أكادير و آخرون.

واشارت الهيئات الموقعة على البيان أن استفادة مجموعة من المدارس الخصوصية و الشركات الخاصة للتسويق الشبكي من قاعة العروض و استغلال كل مرافق المركب و خدماته بطرق ملتوية ومشبوهة .

هذا،وحمل البيان مدير المركب الحالي المسؤولية الكاملة في خلق صراعات بين جمعيات المجتمع المدني ببنسركاو ونهج سياسة فرق تسود بالاضافة الى استغلال المركب الثقافي ومحيطه لخدمة مصلحته الشخصية و السماح للاخرين بتحوليل خصائصه “ذبيحة سرية،رياضة نسوية، جلسات ليلية مشكوك فيها..”

والتمست الهيئات من رئيس المجلس الجماعي”عزيز أخنوش” تعيين مدير كفؤ له حس المواطنة و العمل بجدية و بعيدا كل البعد عن الحسابات السياسية الضيقة .