بعد تجريده من مقعده.. برلماني “هشة ” يرشح والده لخلافته

أكد البرلماني السابق، عن حزب الحركة الشعبية، عبد النبي عيدودي، الأخبار التي تم تداولها مؤخرا بخصوص ترشيح لوالده لخلافته في المقعد البرلماني الذي فقده بعد قرار للمحكمة الدستورية.

وحسب مصادر مطلعة، فإن والد عيدودي، عبد الهادي عيدودي، الجندي المتقاعد، حصل بالفعل على التزكية من طرف حزب الحركة الشعبية الذي يقوده الوزير السابق محمد أوزين.

هذا، وكانت المحكمة الدستورية، يوم الخميس 7 دجنبر الجاري، قد جردت عيدودي من مقعده البرلماني وأمرت بتنظيم انتخابات جزئية لملء شغوره.