أكادير:النصب بالتسويق الهرمي يقود إلى توقيف “بدر وزوجته “بمطار المسيرة الدولي بعد عودتهما من تركيا

تمكنت عناصر الأمن الوطني بمطار أكادير المسيرة، مساء أمس الثلاثاء 23 يناير الجاري، من توقيف زوجين مغربيين، يبلغان من العمر 21 و 24 سنة، للاشتباه في تورطهما في ارتكاب العديد من عمليات النصب والاحتيال في إطار شبكة للتسويق الهرمي.

وحسب مصادر لموقع “مغرب تايمز” فيتعلق الامر بالشاب “بدر وزوجته” الذي كانا قد غادرا التراب الوطني بعد أن قاما بعملية نصب راح ضحيتها حوالي 5 آلاف مواطن من فئات اجتماعية مختلفة اغلبهم من النساء ،وذلك على مبلغ يفوق 15 مليار سنتيم.

وقد جرى توقيف المشتبه بهما فور وصولهما على متن رحلة جوية قادمة من مطار اسطنبول، وذلك بعدما أظهرت عملية تنقيطهما بقواعد بيانات الأشخاص المطلوبين قضائيا ، أنهما يشكلان موضوع عدة مذكرات بحث على الصعيد الوطني صادرة عن مصالح الشرطة القضائية بمدينة أكادير، في قضايا تتعلق بالنصب والاحتيال والاستيلاء على مبالغ مالية مهمة في إطار شبكة للتسويق الهرمي.

وللاشارة فقد كان موقع “مغرب تايمز ” سباقا في التطرق لملف الشاب بدر قبل أن يتم نقله عبر مختلف وسائل الاعلام الوطنية ،حيث انهالت ضدهما عدد من الشكايات عبر مختلف المحاكم بالتراب الوطني ،اذ نهج “بدر وزوجته” استراتيجية استغلال النساء من الفئة الفقيرة وكذا رجال اعمال لجمع الأموال، من خلال بناء شبكة من المستثمرين باسم التداول في البورصات العالمية، مما جعله يبدوا محترفا في عيون الضحايا.

هذا ،وقد أمرت النيابة العامة بالاحتفاظ بالمشتبه فيهما تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث القضائي الذي تجريه المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة أكادير، تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية، وكذا تحديد كافة الأفعال الإجرامية المنسوبة للمعنيين بالأمر.