مطالب للحكومة بالإسراع بعقد اجتماع عاجل تحضيرا لجولة الحوار الاجتماعي

وجهت الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، مراسلة لرئيس الحكومة، عزيز أخنوش، حول موضوع الحوار الاجتماعي، ومآل اتفاق 30 أبريل من السنة المنصرمة.

وقالت الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، إن “إفشال جولة أبريل 2023 من الحوار الاجتماعي بعدم وفاء الحكومة بالتزاماتها الاجتماعية، وخاصة الزيادة العامة في الأجور، ومراجعة أشطر الضريبة على الدخل وتفعيل الدرجة الجديدة واحترام الحريات النقابية”.

ونددت المركزية النقابية، بقرار الحكومة بتأجيل دورة أكتوبر 2023”معتبرة أنه جاء “بشكل انفرادي”.

كما انتقدت الكونفدرالية، “تغييب مقترحات المركزيات النقابية حول مشروع القانون المالي 2024، واستمرار الهجوم على الحريات النقابية، وخرق مدونة الشغل، وتعطيل كل مؤسسات وآليات الحوار الاجتماعي، وتنامي الاحتجاجات”.

وطالبت الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، الحكومة بالإسراع بعقد اجتماع عاجل، تنفيذا لاتفاق 30 أبريل 2022، وتحضيرا لجولة الحوار الاجتماعي.