الائتلاف المغربي لهيئات حقوق الانسان يدعو وزارة بنموسى إلى التراجع عن التوقيفات

مغرب تايمز - اختلالات وفساد ينخران التعليم بسوس ماسة

دعا الائتلاف المغربي لهيئات حقوق الانسان، وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، إلى التراجع فورا عن قرارات توقيف عدد من نساء ورجال التعليم، وذلك على خلفية احتجاجات وإضرابات شغيلة القطاع لرفض النظام الأساسي.

هذا،و يضم الائتلاف عددا من الهيئات الحقوقية المعروفة في المغرب،حيث قالوا ان هذه التوقيفات التعسفية لن تزيد الوضع الا تأزما واحتقانا،معتبرين بأن الأمر يعد خرقا سافرا في صفحة ” الدولة الاجتماعية”.

وذهب الائتلاف إلى ان الوزارة استبدلت المقاربة التربوية، وبدل الاستجابة للمطالب ووقف الهدر المدرسي وضمان جودة التعلمات ، تم ترشيح المقاربة الأمنية الزجرية.