سلطات اشتوكة تطوق شاطئ سيدي طوال وتمنع الدخول اليه

أقدمت السلطات باشتوكة ايت باها صباح اليوم الاثنين 1يناير 2024 ،على تطويق شاطئ سيدي الطوال ومنع الدخول اليه قصد اتمام ماتبقى من الهدم بعد ان حلت بعين المكان الجرافات يوم السبت المنصرم.

وحسب مصادر مطلعة لموقع مغرب تايمز ،فقد توصل سكان سيدي طوال بجماعة سيدي بيبي باعلامات شفوية تفيد بهدم المنطقة لتحل صباح يوم السبت المنصرم الجرافات بعين المكان،واخراج الناس بمن منازلهم وبداية عملية الهدم.

هذا،وبعد حلول موقع “مغرب تايمز” بعين المكان،رفض عدد من المواطنين التصريح للصحافة بشأن عملية الهدم مايبدوا انه تم توجيه الساكنة بعدم التصريح او التواصل مع الصحافة والإعلام ،حيث تم توهيم الساكنة ان اجراءات الهدم هي تعليمات ملكية .

تجذر الإشارة إلى أن قرار الإفراغ بتفنيت و بعدها سيدي طوال اثارت الكثير من الجدل ،حيث يشمل حسب تصريحات لموقع “مغرب تايمز” ، أزيد من 270 بناية أغلبها في الواجهة البحرية لمنطقة تفنيت،ثم منازل اخرى بسيدي الطوال ،ليتسائل الراي العام هل وفرت الجهات المختصة بدائل للساكنة الذي لا يتوفرون على مأوى يخصهم؟.