بعد أزيد من شهر…مكتب ONCF يوضح بخصوص مصرع طفل في درج محطة القطار

بعد أزيد من شهر على واقعة وفاة طفل في درج مؤدي الى السكة الحديدية على مستوى محطة الرباط أكدال الشهر الماضي ،واخيرا خرج المكتب الوطني للسكك الحديدي عن صمته إزاء الواقعة .

وقال المكتب الوطني للسكك الحديدية في بلاغ اطلع عليه موقع “مغرب تايمز”، أنه “بعد احترامه لفترة حداد الأسرة وحفاظه على خصوصية العائلة إثر الوفاة المفجعة للطفل عمر، يأبى المكتب إلا أن يعرب عن تعازيه الحارة ومواساته الخالصة للوالدين المكلومين وجميع الأهل والأقارب”.

واثارت الواقعة الكثير من التساؤلات بعد غياب مكتب السكك الحديدية عن اصدار اي توضيح او بلاغ في الايام الاولى ،خصوصا ان مصادر كشفت أن الشرطة بعد حظورها للمحطة اكتشفت أن المسؤولين قاموا بغسل مكان الحادث ولم يتركوا اي اثار للدماء في حين قاموا بوضع شريط لاصق على المكان الذي كان خاليا من حاجز الزجاج الذي تسبب في الحادث.

هذا ،ولم يسجل بلاغ المكتب الوطني للسكك الحديدية اي مستجدات جديدة في هذا الشأن ،بل اكتفى بتعزية أسرة الطفل ،مشيرا ان المكتب حرص على أن يكون رهن إشارة السلطات المختصة لتسليط الضوء على ملابساته وتحديد المسؤوليات.