“مول البيكالة” يظفر بجائزة التضامن المقدمة من الكاف والجامعة الملكية المغربية

خصصت الكونفدرالية الأفريقية لكرة القدم والجامعة الملكية المغربية لكرة القدم جائزة فريدة وخاصة لمتبرع شهير “مول البيكالة” الذي كسب قلوب المغاربة خلال زلزال الحوز.

ويعد “مول البيكالة”، وهو رجل خمسيني ينحدر من مدينة تزنيت، أحد أشهر الوجوه المغربية التي طبعت الحملة التضامنية الواسعة بين المغاربة لإغاثة ضحايا الزلزال.

وكان “مول البيكالة” قد ظهر في مقطع فيديو، وهو يتقدم صوب قافلة تضامنية، مرتديا “فوقية” وممتطيا دراجة هوائية، ترجل منها ليقدم للمشرفين على القافلة كيس دقيق دعما منه لسكان منطقة الحوز.

ويأتي هذا التكريم بعد ثلاثة أشهر من التكريم الذي خصصه مجلس جهة مراكش أسفي للرجل الخمسيني، حيث تم تسليمه مبلغا ماليا كمكافأة من مجلس الجهة على إنسانيته و تضامنه مع المتضررين في الزلزال.