فريق الإتحاد الإشتراكي يهدد بالإنسحاب من مجلس النواب احتجاجا على غياب الوزراء

هدد الفريق الاشتراكي بمجلس النواب” المعارضة الاتحادية” ، بالإنسحاب من جلسات مجلس النواب ، بسبب غياب وزراء للإجابة عن أسئلة تخص قطاعاتهم الحكومية.

و طلب سعيد باعزيز عن ذات الفريق، الكلمة في بداية جلسة اليوم الاثنين ، ليعلن أن فريقه سيضطر إلى الإنسحاب مستقبلا من جلسات المجلس، إذا لم يحضر الوزراء المعنيون بالحضور.

و قال بعزيز ، أن فريقه سيقدم آخر نقطة نظام في الموضوع ، و سيكون مضطرا في الجلسات المقبلة بالانسحاب،مشدد على ضرورة احترام المؤسسة البرلمانية ، و حضور الوزراء المعنيين بالقطب المعني بالجلسة ، لا الوزراء الإحتياطيين.

وفي تدخل للنائب البرلماني عن حزب العدالة و التنمية أشار إلى أن ضرورة احترام جلسة مجلس النواب باعتبارها جلسة دستورية مؤكدا ضرورة توفر أولوية الحضور لها ،عوض السفر .