ويل سميث: أتمنى امتلاك منزل في السعودية وتصوير فيلم مع دينزل واشنطن هناك

عبر الممثل الأمريكي ويل سميث عن رغبته في أن يمتلك بيتا في المملكة العربية السعودية، وذلك خلال جلسة حوارية مع الإعلامية اللبنانية ريا أبي راشد على هامش فعاليات الدورة الثالثة من مهرجان البحر الأحمر السينمائي، إذ قال: «أحببت المكان هنا وأرجو أن يخبرني أحد بأفضل مكان هنا لكي أنتقل إليه».وكشف ويل سميث عن الشيء الذي يود تقديمه بعد مشوار طويل من النجاحات، قائلا إنه يريد تدريس صناعة السينما وأن يعمل برفقة نجوم كبار، مضيفا: «الشيء الذي أنا متحمس له حقا الآن هو نقل المعرفة، أريد أن أقوم بتدريس صناعة السينما».

وعبر ويل سميث عن رغبته في تصوير فيلما بالمملكة العربية السعودية قائلا: «أود تقديم فيلم مع الممثل الأمريكي دينزل واشنطن في السعودية».

وتابع ويل سميث: «أكثر ما يثير حماسي في السعودية أنها سوق جديد للصناعة السينمائية».

تدور أحداث فيلم Emancipation، حول رحلة هروب رجل مستعبد مستوحاة من قصة حقيقية لشخص عرف في الفيلم بـ “ويبد بيتر” في 1863 وتظهر على ظهره آثار التعذيب الوحشية بالسوط، بيتر الذي تم أخذه عنوة من مزرعة وأبعد عن عائلته للعمل في مد خطوط السكك الحديدية. يسمع بيتر أن الرئيس الأمريكي آنذاك أبراهام لينكون أصدر إعلان تحرير العبيد ويدرك أن الوصول إلى جيش الاتحاد في باتون روج هو أفضل فرصة له لانتزاع حريته، هرب بيتر عبر مستنقعات لويزيانا، تارة يقاتل تمساحا وأخرى يحاول تجنب صائد العبيد إلى جانب الهرب من كلاب الصيد التي تعرف رائحته.

تأجل إصدار الفيلم عدة مرات بسبب الجدل الذي أثير بسبب صفعة سميث لكريس روك خلال حفل توزيع الأوسكار في وقت مبكر هذا العام التي أسفرت عن منع الأول من المشاركة في فعاليات الأوسكار.