قيادي حزب “بنكيران” يذكر أخنوش برفضه للدعم المباشر

انتقد رئيس المجموعة النيابية للعدالة والتنمية بمجلس النواب، عبد الله بووانو، طريقة تقديم رئيس الحكومة عزيز أخنوش لمشروع الدعم الاجتماعي، الذي استعرض مضامينه بداية الأسبوع الجاري بالبرلمان، مذكرا اياه برفضه سابقا للدعم المباشر خلال ولاية الحكومة التي قادها عبد الإله ابن كيران.

ودعا بووانو، وفق ما نقله الموقع الرسمي لحزب العدالة والتنمية، رئيس الحكومة لتخصيص جلسة لمناقشة التصريح الذي قدمه حول الدعم الاجتماعي المباشر، بعد أن تم رفض هذا الطلب سابقا.

وأضاف أنه “لا معنى لهذا التصريح إذا لم تتبعه مناقشة، خاصة أن البرلمان سبق له أن عقد جلسات مشابهة لرئيسي الحكومتين السابقتين، وعرفت مناقشة مكونات البرلمان، مشيرا إلى أن مقتضيات النظام الداخلي لا تمنع المناقشة”.

وتساءل القيادي في حزب “بنكيران” حسب المصدر ذاته، عن “الأسباب التي تجعل رئيس الحكومة يحاول محو التراكم الذي حققته البلاد في مجال الحماية الاجتماعية، ولا يعترف باستمرارية البرامج الاجتماعية التي اشتغل عليها رؤساء الحكومات السابقين، بدءا من عبد الرحمان اليوسفي، مرورا بادريس جطو وعباس الفاسي وعبد الإله ابن كيران وصولا إلى سعد الدين العثماني”.

ورفض بووانو، أن يتصرف رئيس الحكومة في موضوع الدعم الاجتماعي كأنه مخترعه، مشددا أن “الملك هو راعي الدعم الاجتماعي المباشر، وأن كل الحكومات السابقة أنجزت فيه حسب المستطاع”.

وذكر بووانو أن صحافة سنة 2013 وصحافة 2016 ما تزال شاهدة على من رفض هذا الدعم “في إشارة لرئيس حزب التجمع الوطني للأحرار ووزير الفلاحة أنداك، عزيز أخنوش”، لاعتبارات انتخابية وغيرها.