سيدي بيبي :سرقة اللباس الرسمي لدركي، جرأة الجناة وتساؤلات متعددة

أشارت مصادر خاصة لموقع “مغرب تايمز” انه تم مساء يوم أمس الأحد ،سرقة لباس رسمي لأحد الدركيين من داخل سيارته المركونة أمام مقر الدرك الملكي بسيدي بيبي، ولحسن الحظ، لم يكن السلاح موجودا داخل السيارة المستهدفة.

وفور علمها بالواقعة ،حلت بعين المكان مختلف الأجهزة الأمنية ،حيث نظمت حملات تمشيطية للبحث عن الجناة ،الا انه لم يتم العثور على اي مشتبه فيهم الى حد الان .

هذه الواقعة تثير تساؤلات كبيرة حول جرأة الجناة الذين اعتبروا مرتكبي الجريمة أمام مقر الدرك، ما يجب معالجة هذا الحادث بجدية بالنظر إلى خطورته، ويجب أن يتم التحقيق فيه بعناية للكشف عن هويتهم وتقديمهم للعدالة.

هذا و أشارت مصادر لموقع “مغرب تايمز” ان عناصر الدرك الملكي بسيدي بيبي يسعون جاهدا للتستر عن القضية ،الى حين انتهاء الأبحاث التي تجري فيه هذا الشأن .

كما أن الحادثة قد تكون إشارة إلى ضرورة تعزيز الأمان في سيدي بيبي ومراقبة المناطق الحيوية بشكل أفضل ،حيث ستظل هذه الواقعة محط اهتمام المجتمع المحلي والسلطات الأمنية حتى يتم الكشف عن الجناة ومعاقبتهم وفقا للقانون.