ضمنها أكادير…رصد 1450مليار سنتيم لتأهيل ملاعب كرة القدم

تعيش المملكة المغربية حالة من الحماس والاستعدادات الضخمة لاحتضان اثنين من أكبر البطولات الرياضية على مستوى العالم، “كأس إفريقيا للأمم 2025 وكأس العالم 2030”.

وقد قررت الحكومة المغربية تخصيص 1450مليار سنتيم لإعادة تأهيل 6ملاعب وبناء ملعب آخر ضواحي الدار البيضاء، وذلك لاستقبال البطولتين، حيث تم توقيع اتفاقية شراكة بين شكيب بنموسى وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، وفوزي القجع الوزير المنتدب لدى وزيرة الإقتصاد والمالية المكلف بالميزانية، ومن جهة أخرى خاليد سفير المدير العام لصندوق الإيداع والتدبير.

وحسب المعلومات التي توفرت لدى موقع” مغرب تايمز” فقد تمت تعبئة 950مليار سنتيم لإعادة تأهيل على مرحلتين، المرحلة الأولى من سنة 2023 إلى سنة 2025، لتأهيل 6ملاعب وفق معايير الإتحاد الإفريقي لكرة القدم “كاف”، فيما ستكون المرحلة الثانية مابين سنة 2025 إلى سنة 2028 وفق معايير الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”.

هذا وقد تم رصد 500 مليار سنتيم قصد بناء الملعب الكبير ببنسليمان في الفترة مابين 2025 و 2028، أما بخصوص تأهيل ست ملاعب فيتعلق الأمر ب”ملعب طنجة الكبير، مركب محمد الخامس بالدار البيضاء، المركب الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط، ملعب أكادير الكبير، ملعب مراكش الكبير، المركب الرياضي بفاس”.

وباعتبار ضخامة الميزانية المرصودة لهذه الملاعب، فالمغرب يسعى لتطوير البنية التحتية الرياضية بل أيضا لتعزيز مكانة المملكة على الساحة الدولية وتأكيد دورها كمضيف للبطولات العالمية، حيث من المهم أن تكون هذه الاستثمارات مدروسة وشفافة لضمان استفادة الرياضة المغربية.