إنزكان تدين همجية مجزرة مستشفى المعمداني و”تهتف بالروح بالدم “لنصرة غزة

في ظل استمرار هجوم القوات الإسرائيلية، على المدنيين المحاصرين في قطاع غزة، منذ السبت المنصرم، تقوم عدد من الفعاليات المدنية والسياسية، بعدة وقفات بالمملكة، نصرة للقضية الفلسطينية، وتضامنا مع المدنيين الفلسطينيين.

ويتابع الشارع المغربي والإسلامي الهجمات المكثفة التي تشنها إسرائيل على مناطق مدنية مختلفة في قطاع غزة ، مستهدفة أحياء سكنية ومرافق مدنية وحكومية وكان اخرها مستشفى المعمداني الذي خلف المئات من القتلى و الجرحى، ردا على الهجوم الذي وصفته وسائل إعلام أجنبية بالكاسح، والذي نفذته المقاومة الفلسطينية ضد المستوطنات الإسرائيلية.

ومن مختلف المدن ،تجمع عدد من المواطنين مساء أمس الأربعاء،بساحة انزكان قرب بريد المغرب ، وذلك للتعبير عن تضامنهم وتآزرهم، مع الشعب الفلسطيني، والمقاومة في غزة، حيث تجسد هذه الوقفة، عبارات التضامن مع الشعب الفلسطيني الذي يتعرض لهجمات متكررة .

وقد أعلن مواطنون، تضامنهم المطلق واللامشروط مع رجال ونساء “غزة الأبية”، مضيفين، أن الشعب المغربي لطالما كان عبر التاريخ سندا وداعما لنصرة القضية الفلسطينية، حيث عبر الملك محمد السادس رئيس لجنة القدي في كذا مناسبات، أن “القضية الفلسطينية، وقضية الوحدة الترابية هما سيان” .