مراكش: المحكمة الابتدائية تدين رئيس جماعة و موظفة بالجماعة بالسجن النافذ

أدانت المحكمة الإبتدائية بمراكش، في وقت مبكر من صباح يوم الثلاثاء، رئيس جماعة تامنصورت المتابع بتهمة الارتشاء، بشهرين حبسا نافذا وغرامة قدرها 2000 درهم،وموظفة بنفس الجماعة، متابعة بنفس الملف بسنتين سجنا نافذا وغرامة قدرها 5000 درهم.

وتعود تفاصيل الملف وفق مصادر مطلعة، بعد أن قامت عناصر الدرك الملكي، بتوقيف رئيس حماعة حربيل، رضوان عمار، للاشتباه بتورطه في قضية تتعلق بالارتشاء، إلى جانب موظفة يشتبه بكونها وسيطة في ذلك،وذلك على إثر شكاية تقدم بها مستثمر من أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج، عبر الرقم الأخضر المخصص للتبليغ عن الفساد والرشوة، يشتكي من خلالها بتعرضه للابتزاز من طرف رئيس المجلس الجماعي.

الامر الذي تفاعلت معه النيابة العامة المختصة، حيث نصبت عناصر الدرك الملكي كمين لذات الرئيس بتنسيق مع المشتكي،ليتم إيقاف المتهم متلبسا بتلقي مبلغ الرشوة ، إلى جانب الموظفة المذكورة.