ائتلاف يطلق عريضة شعبية من اجل 8 شتنبر “يوم وطني للتضامن”

اقترح ائتلاف مدني، مكون من جمعية وسطاء ومستثمري التأمين بالمغرب ومعهد الدراسات الاجتماعية والإعلامية بالمغرب والهيئة الوطنية لحماية المال العام والشفافية بالمغرب، جعل الثامن من شتنبر من كل سنة يوما وطنيا للتضامن ودعم المشاريع الاجتماعية.

وأوضح الائتلاف، ضمن بيان، توصل به موقع “مغرب تايمز”، أن هذا الاقتراح يأتي على خلفية الفاجعة التي شهدتها المملكة المغربية جراء الزلزال الذي هز مناطق الحوز وتارودانت ووورزازات في8 شتنبر، بهدف تعزيز التضامن الوطني.

وأورد أصحاب البيان أن الاقتراح تم توجيهه إلى رئيس الحكومة المغربية، عزيز أخنوش، مبرزين أنه يتماشى مع “المبادرات الشعبية الرائعة التي اتخذها المواطنون، بما في ذلك إرسال المئات من قوافل المساعدات ومشاركة الآلاف كمتطوعين لدعم المتضررين، و التي جعلت من الرأي العالم الدولي يضرب المثال بالشعب المغربي في التآزر و الدعم الشعبي للمناطق المنكوبة بعد وقوع الكوارث”.

ولفت المعنيون إلى أن هذا اليوم “سيتضمن مشاركة فعلية من جميع المواطنين في اختيار ودعم المشاريع الاجتماعية ذات البعد الاجتماعي الكبير في جميع مناطق المغرب”.

وأضاف الائتلاف “نحن نؤمن بأن هذا اليوم يمكن أن يتحول إلى مناسبة سنوية لاستحضار القيم الإنسانية التي عبر عنها المغاربة خلال هذه الفاجعة، وإبراز مدى أهمية إذكاء روح التضامن الجماعي بالنسبة لأجيالنا المستقبلية في رفع تحديات الكوارث”.