رئيس الاتحاد الإسباني يواجه جريمة الاعتداء الجنسي

أعلن المدعي العام الإسباني، يوم البارحة الثلاثاء أنه سيفتح تحقيقا أوليا في مزاعم “اعتداء جنسي” بشأن قضية القبلة القسرية لرئيس الاتحاد الإسباني لكرة القدم لويس روبياليس.

جذير بالذكر أن رئيس الاتحاد الاسباني جرى توقيفه مؤقتا من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، وذلك بخصوص قبلة قسرية لإحدى اللاعبات خلال تتويج إسبانيا في “مونديال السيدات”.

وستفتح النيابة العامة تحقيقا في “وقائع قد تشكل جريمة اعتداء جنسي”، وفقا لما أوضح مكتب المدعي العام في بيان صحافي أرسل إلى وكالة “فرانس برس”، داعيا جينيفر هيرموسو التي قام روبياليس بتقبيلها للتواصل مع النيابة العامة “في غضون 15 يوما” لكي “يتم إعلامها بحقوقها كضحية”، و”لتقديم شكوى” إذا لزم الأمر.