المندوبية العامة لإدارة السجون تنفي ادعاءات سجين‎

أكدت المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج أن ما تم نشره ببعض المواقع الالكترونية على لسان زوجة السجين (ب.ف)، المرحل من السجن المحلي رأس الماء بفاس إلى السجن المحلي بوجدة، ” لا أساس له من الصحة”.

وأفادت المندوبية العامة، في بيان توضيحي، بأن ” المعني بالأمر استفاد من مجموعة من الفحوصات الطبية داخل وخارج السجن المحلي رأس الماء بفاس خلال فترة وجوده به، وذلك في اختصاصات طب الجهاز الهضمي وطب العيون”، مضيفة أنه ” بعد نقله إلى السجن المحلي بوجدة، استفاد من 14 فحصا طبيا داخل المؤسسة وخمس فحوصات متخصصة بالمستشفى الخارجي”.

كما أشارت إلى أن “السجين المعني معروف بسلوكه السيء، حيث سبق أن كان موضوع قرارين تأديبيين، علما أنه يستفيد من جميع الحقوق التي يخولها له القانون بما فيها الرعاية الطبية والفسحة والتغذية”.