هيئة حقوقية: “وهبي” يلهي الشعب بالعلاقات الرضائية،و”أخنوش” يلهب جيوب المواطنين بالزيادات المتتالية

تفاعلت الهيئة الديمقراطية المغربية لحقوق الإنسان مع الزيادات المتتالية للمحروقات والمواد الغذائية، وكتبت في هذا الصدد عبر صفحتها على الفايسبوك “وهبي يلهي الشعب بالعلاقات الرضائية و أخنوش يلهب جيوب المواطنين بالزيادات المتتالية ….و مجلس المنافسة ينهج سياسة النعامة”.

وأضافت الهيئة الحقوقية في منشور اخر “لك المهرجانات أيها الشعب”.

وللاشارة فقد عرفت المحروقات زيادات متتالية في أسعارها، أمام الصمت المريب للحكومة التي يرأسها أكبر اباطرة المحروقات في المغرب، وبالتالي يكون رئيس الحكومة هو المستفيد الأول من ارتفاع أسعار المحروقات.

وكشفت المندوبية السامية للتخطيط،  بأن التضخم في يوليوز نتج عن ارتفاع أسعار المواد الغذائية بنسبة 11.7% وأسعار المواد غير الغذائية بنسبة 0.4%، فيما تراوحت نسب التغير للمواد غير الغذائية بين انخفاض قدره 7% لكلفة النقل، وارتفاع قدره 5.8% للمطاعم والفنادق.