عاصفة رعدية بمراكش تقتل شابا وتصيب آخر..

تسببت عاصفة رملية قوية ضربت مدينة مراكش عشية يوم أمس الخميس، في مصرع شاب بعد أن سقطت عليه شجرة جراء قوة الرياح، كما خلفت العاصفة جريحا وخسائر مادية وصفت بالفادحة، إضافة إلى سقوط عدد من الأشجار بمناطق مختلفة بالمدينة.

وأدت العاصفة إلى سقوط عدد كبير من الأشجار بعرصة البيلك قرب ساحة جامع الفنا، حيث هوت إحدى الأشجار فوق رأس شاب يبلغ من العمر 18 سنة وتسببت في مقتله على الفور.

كما أصيب رجل آخر بباب الفتوح بساحة جامع الفنا، إصابة وصفت بالخطيرة، بعد أن سقط عليه دولاب ضخم بفعل قوة الرياح.

وألحقت الرياح القوية خسائر بمحلات المأكولات وعربات الباعة الجائلين بساحة جامع الفنا الشهيرة.

للإشارة فإن المديرية العامة للأرصاد الجوية قد أعلنت من خلال نشرة إنذارية عن قدوم موجة حر مع درجات حرارة تتراوح ما بين 38 و49 درجة مصحوبة برياح عاصفية قوية تصل قوتها 80 كلم في الساعة، منذ بداية الأسبوع الجاري بعدد من أقاليم المملكة بينها مراكش.