جويل تعود لإنستغرام بعد 10 أيام فقط من إعتزاله

لم تمر سوى عشرة أيام حتى عادت خبيرة التجميل اللبنانية جويل ماردينيان إلى إنستغرام، بعدما أعلنت عن ابتعادها لفترة طويلة عن مواقع التواصل، حيث شاركت متتبعيها على إنستغرام مجموعة من الصور من غرفة تبديل الملابس في النادي الرياضي، وحاولت أن تظهر قوية ومتماسكة.


وعلقت جويل على الصور: «لقد اكتشفت الكثير عن نفسي خلال العشرة أيام الماضية. لقد أدركت أن لا شيء يمكنه أن يكسرني لأنني ربي إلى جانبي. لقد اكتشفت كم أني مرنة وأكثر شجاعة مما كنت أتخيل».

ووصفت نفسها بالصلبة والناجية، وتابعت: «كنت بحاجة إلى استراحة! كنت بحاجة إلى إعادة التفكير بأشياء كثيرة، كنت بحاجة لأن أكون بصحة نفسية جيدة وقوية. أنا الآن في طريقي نحو التعافي، ولقد فاجأت نفسي بمدى سرعة شفائي»، ووجهت الشكر إلى كل من أرسل لها دعواته ورسائله .