تطوان : احتراق حافلة يصل إلى القضاء

أدت حادثة احتراق حافلة تابعة لشركة النقل الحضري في مدينة تطوان، إلى تقديم الشركة المسؤولة شكوى ضد مجهول إلى وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بتطوان، فتح تحقيق للكشف عن خلفيات وأسباب الحادث، بهدف الشفافية وتفادي تكرار حوادث مماثلة في المستقبل.
وقد انتقلت السلطات المحلية والوقاية المدنية إلى موقع الحادث لإخماد الحريق وتحديد أسباب الحادث، في انتظار نتائج التحقيق.

ولفتت المصادر إلى أن حوادث احتراق الحافلات تحدث في عدة مدن مغربية، مثل حادث احتراق حافلة أخرى في مدينة مراكش الأسبوع الماضي دون وقوع ضحايا.

وأشارت المصادر إلى أن الشركة قدمت اقتراحا منذ سنة لرئيس السلطة المفوضة للنقل الحضري ورئيس الجماعة الحضرية بمدينة تطوان لإدخال 150 حافلة جديدة لتجديد أسطول النقل الحضري بمدينة تطوان، وذلك لتحسين جودة تنقل المواطنين والحفاظ على الثمن الحالي، إلا أن الاقتراح تم رفضه من قبل رئيس الجماعة الحضرية لمدينة تطوان.

وأشارت المصادر إلى أن الشركة ترفض تجديد أسطول النقل الحضري في المدينة بسبب رفض رئيس الجماعة المتكرر للإقتراح.