بعد رفعها الاسعار بشكل مفاجئ ،سيارات الأجرة تغضب الزبناء

تعرض عدد من زبناء سيارة الأجرة الكبيرة للصدمة عندما وجدوا أن سيارات الأجرة الكبيرة التي تربط بين مركز جماعة أكادير وتغازوت قد رفعت أسعار النقل بشكل مفاجئ وذلك خلال نهاية الأسبوع السابق.

وقال عدد من المواطنين الذين تضرروا من هذه الزيادة إنهم اضطروا لدفع25 درهما للشخص الواحد في كل رحلة من تغازوت إلى أكادير، بينما كان الثمن المحدد من طرف عمالة أكادير إداوتنان هو 10 دراهم فقط.

وأضاف المتحدثون أن هذه المخالفة تشكل انتهاكا خطيرا للقانون وتستوجب التدخل السريع من المصالح المختصة لمراقبة الأسعار ومعاقبة المتجاوزين بسحب رخص النقل منهم.

وطالبوا بزيادة عدد حافلات النقل الحضري التابعة لشركة الزا، خصوصا في فصل الصيف حيث يشهد شاطئ تغازوت إقبالا كبيرا من طرف المصطافين، مما يؤدي إلى نقص في وسائل المواصلات العمومية.