صدور دورية مشتركة بين وزارتي الداخلية و التعمير و الاسكان بخصوص الحصول على رخص التعمير

أصدر وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت، ووزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة فاطمة الزهراء المنصوري ،قرار مشترك للحصول على رخص التعمير، والذي يقضي بتحديد الآجال اللازمة لكل متدخل بالنسبة لبعض القرارات الإدارية المتعلقة بالتعمير التي تسلمها الجماعات، والذي صدر بالجريدة الرسمية عدد 7212 بتاريخ 13 يوليوز الجاري :

ومن خلال القرار المشترك تم التطرق لمجموعة من النقط ،فيما يلي فيما يلي النقط الرئيسية منها :
– تحديد 30 يوما كأجل أقصى من أجل معالجة ملفات الطلبات وتسليم الرخص، في ما يخص الرخص والأذون المتعلقة بالتجزئات العقارية والمجموعات السكنية وتقسيم العقارات، وكذا رخص البناء المتعلقة بالمشاريع الكبرى.

– تحديد 15 يوما كأجل أقصى من أجل معالجة ملفات الطلبات وتسليم الرخص المتعلقة برخص البناء المتعلقة بالمشاريع الصغرى.

– سكوت الإدارة بخصوص الطلبات المتعلقة بالقرارات الإدارية الخاصة برخص التعمير والتي تسلمها الجماعات، يعتبر بمثابة موافقة، وذلك بعد انقضاء الآجال المحددة لتسليمها.

-القرار يندرج في سياق مجهودات الوزارتين الرامية إلى ملاءمة الإطار المنظم لرخص التعمير مع مقتضيات القانون رقم 55.19 المتعلق بتبسيط المساطر والإجراءات الإدارية، والذي حدد 30 يوما كأجل أقصى لمعالجة طلبات المرتفقين للحصول على القرارات الإدارية الضرورية لإنجاز مشاريع الاستثمار.