بعد لدغة أفعى سامة،حياة طفل بين الحياة أو الموت بتارودانت

تعرض طفل قاصر للدغة أفعى سامة، وذلك بجماعة “تومليلين” في إقليم تارودانت مما أحدث صدمة حقيقية في المنطقة.

ووفق مصادر مطلعة ،كان الطفل يلعب بجوار منزل والديه قبل أن تفاجئه لسعة الأفعى، ما دفعه إلى الصراخ.

هذا و على الفور، تم نقل الطفل إلى مستشفى المختار السوسي الإقليمي بأسرع وقت ممكن لتلقي العلاج الضروري، بعد قطعه مسافة طويلة.

وفي هذا السياق، طالب العديد من الناس بتوفير الأمصال في المراكز الصحية المحلية لإنقاذ الأرواح، خاصة في فصل الصيف.