إضافة سنتين في حق البرلماني السابق زين العابدين الحواص

قضت غرفة الجنايات الاستئنافية لدى محكمة الاستئناف بالدار البيضاء، ليلة الأربعاء/الخميس، بإضافة سنتين في حق البرلماني السابق زين العابدين الحواص في ملف بلدية حد السوالم التي كان رئيسا لها، ليصيح البرلماني السابق مدانا بتسع سنوات، بعدما كانت غرفة الجنايات الابتدائية أدانته بالسجن 7 سنوات.

واشتهر زين العابدين الحواص بـ”مول 17 مليار”، وقد تم متابعته بتهمة “الارتشاء وتبديد واختلاس أموال عامة والغدر واستغلال النفوذ والمشاركة في تزوير محرر رسمي وإداري وتجاري، وحمل الغير على الإدلاء بتصريحات”، إذ جرى اعتقاله في يونيو 2017، على خلفية شكاية من مقاول يتهمه بـ”الابتزاز”.

وفي نفس الملف، الذي عرف جلسته الختامية ليلة الأربعاء، أيدت هيئة الحكم الاستئنافية لدى محكمة الاستئناف بالدار البيضاء، الأحكام الابتدائية في جق باقي المتابعين، الذين لهم الحق في 10 أيام لاستأناف الحكم لدى محكمة النقض.