تزنيت….جلسة خمرية تنتهي بجريمة قتل في ثاني أيام عيد الأضحى

انتهت جلسة خمرية بتزنيت، فجر يوم أمس الجمعة ثاني أيام عيد الأضحى المبارك، بجريمة قتل راح ضحيتها شاب عشريني بطعنة سكين غادرة تلقاها من زميله.

وحسب المعطيات المتوفرة للموقع، فالضحية كان رفقة شخصين في جلسة خمرية بمنطقة خلاء بتجزئة العيون قبل أن يعمد أحدهما على توجيه طعنة غادرة له ويلوذ بالفرار إلى وجهة مجهولة، فيما بلغ زميله الثالث عن الجريمة.

واقتادت عناصر الشرطة القضائية بمفوضية الشرطة بتزنيت هذا الأخير إلى مسرح الجريمة، لمعاينة جثة الهالك والقيام بالمتعين وفتح تحقيق في الموضوع بأمر من النيابة العامة المختصة.