تسجيل المهرجان الدولي «مغرب الحكايات» على قائمة الإيسيسكو للتراث غير المادي في العالم الإسلامي

تم الإعلان بمدينة الرباط، عن تسجيل المهرجان الدولي « مغرب الحكايات » على قائمة الإيسيسكو للتراث غير المادي في العالم الإسلامي.

جاء ذلك خلال حفل افتتاح الدورة ال20 للمهرجان التي تنظمها الأكاديمية الدولية مغرب الحكايات للتراث الثقافي اللامادي تحت الرعاية السامية للملك محمد السادس.

وبهذه المناسبة، سلم المدير العام لمنظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة، سالم بن محمد المالك، لنجيمة غزالي طاي طاي، رئيسة الأكاديمية الدولية مغرب الحكايات للتراث الثقافي اللامادي، شهادة تسجيل هذا المهرجان على قائمة الإيسيسكو للتراث غير المادي في العالم الإسلامي.

وتنظم الدورة ال20 للمهرجان الدولي مغرب الحكايات بشراكة مع وزارة الشباب والثقافة والتواصل وولاية جهة الرباط سلا القنيطرة، تحت شعار « عظماء بأمهاتنا ».

وتعرف هذه الدورة التي تحل عليها موريتانيا ضيف شرف مشاركة 170 حكواتيا من مختلف أنحاء العالم.

ويهدف المهرجان الدولي مغرب الحكايات إلى بناء جسور التواصل بين شعوب الأرض وحضاراتها عن طريق الحكايات والأساطير والخرافات الشعبية، وتعزيز العمق الثقافي الجامع بين مختلف الأعراق والجنسيات والثقافات وجمعها تحت سقف واحد هو سقف الثقافة والمعرفة والكلمة التي تجمع ولا تفرق.