عظام بشرية ضواحي ميدلت

فور علمها بالعثور على بقايا عظاك بشرية مدفونة بادغوال ميدلت، استنفرت مصالح الدرك الملكي والسلطات المحلية وبعد المعاينة الاولية للمكان اتضح ان الرفات يمكن ان يعود لمتعدد اشخاص، و بمساعدة القوات المساعدة ثم تطويق المكان لإجراء بحث دقيق نتج عنه التوصل لستة جماجم بشرية. وقد تم نقل الرفات البشري إلى المختبر العلمي للدرك الملكي قصد فتح تحقيق بإشراف النيابة العامة.