أوكرانيا.. ضربة روسية تلحق أضرارا بمطار عسكري

قال حاكم منطقة بولتافا الأوكرانية دميترو لونين، اليوم السبت، إن روسيا أطلقت صواريخ وطائرات مسيرة هجومية على المنطقة الواقعة وسط أوكرانيا خلال الليل مما تسبب في “بعض الأضرار بالبنية التحتية والمعدات” في مطار ميرهورود العسكري.

وأضاف على تلغرام أن الهجوم الذي استُخدمت فيه صواريخ باليستية وصواريخ كروز ألحق أيضا أضرارا بثمانية منازل وعدة مركبات. ولم ترد أنباء عن وقوع إصابات.

وعلى الصعيد ذاته، قال الجيش الأوكراني إن 3 مدنيين قتلوا في هجوم بطائرات مسيرة روسية على مدينة أوديسا المطلة على البحر الأسود في الساعات الأولى من صباح اليوم السبت بعد أن أدى سقوط حطام طائرة مسيرة على مبنى سكني إلى اندلاع حريق.

وقالت ناتاليا هومينيوك المتحدثة باسم القيادة الجنوبية للجيش الأوكراني إن الدفاعات الجوية في منطقة أوديسا أسقطت 8 طائرات مسيرة وصاروخين خلال الهجوم الروسي.

وهذا الهجوم هو الأحدث في موجة الضربات الجوية الليلية التي تستهدف مدنا أوكرانية في الأسابيع الماضية.

وذكرت المسؤولة العسكرية في بيان “نتيجة عمليات الإسقاط، سقط حطام إحدى الطائرات المسيرة على شقة على ارتفاع كبير، مما تسبب في نشوب حريق”.

وقالت خدمات الطوارئ إن 27 شخصا، بينهم أطفال، أصيبوا لكن تم إخماد النيران بسرعة وإنقاذ 12 شخصا من المبنى.