بوتين يحدد موعد نشر الأسلحة النووية “التكتيكية” في بيلاروسيا

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لرئيس بيلاروسيا ألكسندر لوكاشينكو، الجمعة، في اجتماع في سوتشي إن روسيا ستبدأ نشر أسلحة نووية تكتيكية في بيلاروسيا بعد اكتمال جاهزية المرافق بين السابع والثامن من يوليو.

ونقل بيان للكرملين عن بوتين القول: “كل شيء يمضي حسب الخطة، كل شيء مستقر”.

واتفق الرئيسان في وقت سابق على الخطة الخاصة بنشر صواريخ نووية قصيرة المدى على أراضي بيلاروسيا الحليفة المقربة لموسكو، على أن تظل الصواريخ تحت القيادة الروسية.

والشهر الماضي، أعلن رئيس بيلاروسيا ألكسندر لوكاشينكو أن روسيا باشرت نقل أسلحة نووية إلى بلاده، في ترجمة للانتشار الذي أعلنه الرئيس فلاديمير بوتين في مارس الماضي.

وقال لوكاشينكو إن “نقل الأسلحة النووية بدأ”.

وكان الرئيس الروسي قد أعلن في 25 مارس أن موسكو ستنشر أسلحة نووية “تكتيكية” في بيلاروسيا الواقعة على أبواب الاتحاد الأوروبي، ما أثار مخاوف من تصعيد للنزاع في أوكرانيا.

وأثار الإعلان انتقادات المجتمع الدولي، وخصوصا الدول الغربية، علما بأن الرئيس الروسي لوّح منذ بدء العملية العسكرية في أوكرانيا في فبراير 2022 لإمكانية استخدامه السلاح النووي.

وفي أبريل الماضي، أعلنت روسيا أنها باشرت في تدريب العسكريين البيلاروسيين على استخدام أسلحة نووية “تكتيكية”.

وسبق أن أعلن بوتين أنه تم تجهيز 10 طائرات في بيلاروسيا لاستخدام أسلحة مماثلة، لافتا إلى أن مستودعا خاصا سيتم إنجازه بحلول الأول من يوليو القادم.