السينغال…توقيف معلم بمدرسة قرآنية متهم باغتصاب 27 طفلة

أعلنت الشرطة السنغالية أن معلما في مدرسة قرآنية بمدينة توبا (وسط البلاد ) ملاحقا بتهمة اغتصاب 27 على الأقل من تلميذاته، سلم نفسه الاثنين للسلطات بعدما فر من وجه العدالة لأسابيع.

وقال مسؤول في شرطة توبا، إن المتهم “أوقف اليوم بعدما سلم نفسه للشرطة…..وبعد استجوابه تم تسليمه إلى قوات الدرك في توبا….لقد كان في حالة فرار منذ أسابيع عديدة”.

وتعتبر توبا مدينة مقدسة بالنسبة لجماعة “المريدين” الإسلامية النافذة في السنغال.

والمعلم القرآني الذي لم تكشف السلطات عن عمره فر من وجه العدالة منذ تكشفت هذه الفضيحة في مارس، وفق المصدر نفسه.
والمعلم متهم “باغتصاب 27 من تلميذاته في مدرسة قرآنية بمدينة توبا”.

وبحسب مصدر في الشرطة فإن “عمليات الاغتصاب حصلت مع مرور الوقت، على مدار فترة زمنية”.
وأوضح المصدر طالبا عدم نشر اسمه، إن قوات الدرك فتحت تحقيقا بعد تلقيها شكوى من ضحايا قدمن شهادات طبية.