عراك بين إمام ومؤذن داخل مسجد …..ينتهي بأحدهما بقسم العناية المركزة

أسفر تبادل للضرب والجرح وعراك قوي يوم أمس الأحد 21 ماي 2023 بين إمام ومؤذن داخل مسجد بمنطقة التصفية، بجماعة مديونة، إلى نقل أحدهما نحو قسم الإنعاش الذي لازال يرقد به.

وأكدت مصادر مقربة أن مندوبية وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بإقليم مديونة، تحيط الحدث بسرية تامة وتم ضرب شبه حصار على الضحية مع التوصيات بجعل الأمر طي الكتمان.

وأضافت مصادرنا أن سيارة الإسعاف حلت بعين المكان بعد مكالمة هاتفية ونقلت المصاب على وجه السرعة نحو قسم المستعجلات ومن تم وضعه بقسم العناية المركزة.

و حول اسباب واقعة تبادل العنف داخل المسجد بين الإمام والمؤذن، أن مجموعة من الفقهاء قاموا باقتسام مبالغ مالية و تركوا مبلغ 120 درهم حاول كل من الإمام و المؤذن الإحتفاظ بها لنفسه، مما تسبب في خصام وعراك انتهى برمي أحدهما للآخر على الأرض سقط على اثرها الضحية على مستوى ظهره ليفقد الوعي.

ويذكر ان اغلب المساجد بمديونة تتحول إلى ساحات عراك وتبادل للضرب والجرح، وسبق أن فقأ مؤذن عين إمام فيما قضم الآخر أصبع المؤذن، و طوى الحدث بصلح بعد تدخل المندوبية.

كما عرف أحد المساجد الذي حاول إمام بسط سيطرته عليه بالمجاطية أولاد الطالب قرب السوق الأسبوعي، شجارا وصل مداه لمصالح الدرك.

وتقول مصادرنا إن المندوبية تحاول دائما التكتم على هذه الأحداث والوقائع التي كثرت بشكل كبير بمديونة، مما خلق العديد من الشكوك والشبهات.