حيتان قاتلة…… تقلق القوارب في المغرب

تجدّدت حوادث هجوم حيتان “الأوركا” التي تُعرف أيضاً باسم “الحيتان القاتلة” على قوارب الصيد والترفيه واليخوت قبالة سواحل شمال المغرب.

وقبل بضعة أيام أكد سياح بريطانيون تعرّضهم لهجوم من مجموعة حيتان “أوركا” على بعد نحو 11 كيلومترا من سواحل مدينة طنجة في مضيق جبل طارق.

وكان السياح على متن قارب ارتفاعه 20 متراً قبل أن يشعروا بمطاردات للحيتان استمرت لمدة ساعة، حيث اضطرّتهم إلى التوقف وسط البحر.

وأكد بحاران من ذوي الخبرة من بين الذين كانوا على متن القارب أن هذا النوع من الحوت يميل إلى الإصرار على مطاردة القوارب التي تحاول الابتعاد عنه، لذلك قرّرا التوقف وسط البحر، غير أن ذلك لم يكن ممكناً بفعل قوة الرياح؛ وأشارا إلى أن جميع الراكبين بدؤوا يفكّرون في مرحلة ما في استخدام طافيات نجاة للهروب وترك القارب الذي كان يتحرّك بقوة نتيجة ضربات الحيتان القاتلة، حيث بدؤوا بالفعل في جمع متعلّقاتهم الثمينة وجوازات سفرهم.

وفي عدة حوادث سابقة، رصد باحثون أن حوت الأوركا يستهدف دفة التوجيه الخاصة بالقوارب، وهو ما تكرّر أيضا خلال الحادثة الأخيرة قبالة سواحل طنجة، إذ أكد البحاران أنهما تمكّنا من إعادة اليخت إلى الميناء لكنهما واجها صعوبة في توجيهه بعد الحادث.

وتشير التقديرات إلى أن أكثر من 100 قارب تعرّضت لحوادث هجوم من طرف حيتان الأوركا في مضيق جبل طارق منذ سنة 2020.