بعد اعتقال محاميته…. قرار غريب من مُدبر جريمة مقهى “لاكريم”

أعلن رضوان التاغي، الذي يشتبه بأنه زعيم المافيا المغربية في هولندا وبلجيكا، عن قراره بتمثيل نفسه في جلسات محاكمته بعد اعتقال محاميته “إينيز ويسكي” للاشتباه في سوء استخدام منصبها كوسيط لصالح موكلها.

وأثناء إعلانه قراره الجديد، قال التاغي إنه سيحتفظ بجميع طلبات التحقيق التي سبق وأن قدمتها محاميته السابقة.

وتتهمه التحقيقات بقيادة منظمة “ملائكة الموت”، التي تورطت في عدة عمليات تصفية، بما في ذلك عملية “مارينغو” الشهيرة في هولندا، وبصلة جريمة مقهى “لاكريم” في مراكش.

وتم إيداع التاغي في السجن في هولندا بعد تسليمه من دبي في عام 2019، وتم اعتقال محاميته بعد جمع الشرطة الهولندية لمعلومات تشير إلى ارتباطها بمافيا المخدرات.

يذكر أن المنظمة التي يتزعمها التاغي، تم تصنيفها كمنظمة إجرامية من قبل السلطات الهولندية والبلجيكية، وتتخذ من هذين البلدين مقرا لها.

وتعد هذه المنظمة واحدة من أبرز المنظمات الإجرامية المتخصصة في تهريب المخدرات والسلاح وغسيل الأموال، وقد شنت السلطات الهولندية والبلجيكية عدة حملات ضدها خلال السنوات الأخيرة.

ولا يزال هناك الكثير من الغموض والتساؤلات حول هذه القضية، ومن الممكن أن تكشف المحاكمة عن بعضها. فعلى الرغم من الاتهامات التي وجهت لرضوان التاغي ومحاولته تولي الدفاع عن نفسه، إلا أن الأدلة التي ستطرح في المحكمة قد تكون حاسمة في تحديد مدى صحة تلك الاتهامات.