الجيش الإسرائيلي …..”يعتذر” عن مقتل شيرين أبو عاقلة

بعد مرور نحو عام على قتلها، قدم الجيش الإسرائيلي اعتذاره عن مقتل مراسلة قناة الجزيرة شيرين أبو عاقلة ، وذلك بعد إصابتها برصاصة في رأسها خلال تغطية ميدانية في أحداث بمخيم جنين للاجئين الفلسطنيين في الضفة الغربية.

و هذه هي المرة الأولى الذي يعتذر فيها الجيش الإسرائيلي عن مقتل المراسلة الفلسطينية الأميركية التي؛ مشيرا إلى احتمال وجود “احتمال كبير” بإطلاق النار عليها من قبل جندي إسرائيلي.

وقدم الاعتذار المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، الأدميرال دانيال هاغاري، في مقابلة خلال مقابلة عبر برنامج “Connect the World” الذي تقدمه  إليني جيوكوس على قناة “سي إن إن”.

وذكر هاغاري في معرض تقديم اعتذاره: “أعتقد أنها فرصة  سانحة لي لأقول هنا إننا آسفون للغاية لوفاة شيرين أبو عاقلة”.
وتابع: “لقد كانت (شيرين) معروفة جدًا، ونحن في إسرائيل نقدر ديمقراطيتنا التي نعطي من خلالها قيمة عالية للصحافة، لاسيما الصحافة الحرة”.
وزاد: “نرى قيمة عالية للصحافة وللصحافة الحرة، نريد للصحفيين أن يشعروا بالأمان في إسرائيل، خاصة في زمن الحرب، حتى لو انتقدونا”.

وفي نوفمبر الماضي من العام الماضي، رفضت إسرائيل خضوع جنودها للاستجواب من جانب مكتب التحقيقات الفدرالي الأميركي، بعد تقرير عن فتح “أف بي آي” تحقيقا في مقتل شيرين، أثناء عملية للجيش الإسرائيلي في الضفة الغربية في مايو.