بلاغ ناري يطالب “وهبي” بالاعتذار رسميا وسحب كلامه الخطير حول ADN

سبق لـ”عبد اللطيف وهبي”، وزير العدل والأمين العام لحزب “الأصالة والمعاصرة”، أن أدلى بتصريحات مثيرة حول تحليلات ADN لإثبات النسب.

الكلام الذي أدلى به وزير العدل منذ 3 أسابيع تقريبا أمام العديد من المنابر الإعلامية الوطنية، جر عليه مجموعة من الملاحظات والانتقادات.

هذا، وأصدرت منظمة نساء العدالة والتنمية خلال الساعات الماضية، بلاغا ناريا انتقدت فيه تصريحات “وهبي”.

ووصف ذات البلاغ كلام وزير العدل بـ”الخرجة غير المسؤولة”، وعبر(البلاغ) عن استهجانه وامتعاضه مما جاء فيه.

واعتبرت أخوات “بنكيران” في بلاغهن، أن كلام وزير العدل، جرأة غير مسبوقة من مسؤول حكومي، وطعن للمغاربة في عرضهم وشرف أمهاتهم وآبائهم.

من جهة أخرى، طالبت المنظمة النسائية المذكورة، وزير العدل بتقديم اعتذار رسمي للمغاربة، وسحب كلامه الذي وصفته بـ”الخطير”.

كما دعته، إلى التعاطي بكل حكمة ورزانة مع القضايا والهموم الحقيقية، التي تؤرق الأسرة والمرأة المغربية بدل افتعال النقاش حول بعض القضايا التي تبدو مستوردة، حسب ما جاء في نص البلاغ.

للإشارة فقد سبق لوزير العدل “عبد اللطيف وهبي” أن قال حرفيا:”الـADN حقيقة علمية…مزيان آجي نديرو النسب ديال ADN فين ما تزاد شي ديري نديروه…يبقا المغربي غادي وتابعو 20 دري…”.