زاكورة……طفلة تغرق في وادي درعة

لفظت طفلة في ربيعها الخامس أنفاسها الأخيرة، الجمعة، بدوار تمكشاد، التابع لجماعة تينزولين (إقليم زاكورة)، بعدما غرقت في وادي درعة حين كانت ترافق والدتها، التي كانت تقوم بغسل الملابس.

وغرقت الطفلة، المزدادة أواخر سنة 2017 والتي كانت تلعب بجانب النهر، في غفلة من والدتها. وقد قامت المصالح المختصة بانتشال جثتها من مياه الوادي ونقلها إلى مستودع الأموات.

وكشفت مصادر أن مصالح الدرك الملكي فتحت تحقيقا في ملابسات الحادثة، تحت إشراف النيابة العامة المختصة، فيما دعت السلطات المحلية المواطنين، خاصة القاطنين بالقرب من وادي درعة، إلى الانتباه إلى الأطفال الصغار لتفادي سقوطهم في المياه.