عملية أمنية بعدة مدن من بينها أكادير تسفر عن توقيف عصابة إجرامية من 5 أفراد

أوقفت عناصر فرقة مكافحة العصابات بولاية أمن الرباط أمس الخميس خمسة أشخاص للاشتباه في تورطهم مع شبكة إجرامية تنشط في ترويج المخذرات والمنشطات العقلية، وذلك وفقا لمعلومات دقيقة وفرتها المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني.


المشتبه فيهم تتراوح أعمارهم بين 25 و 53 سنة أحدهم من ذوي السوابق القضائية، وقد تم توقيفهم خلال العملية الأمنية التي جرى تنفيذها بكل من مدن الرباط وتمارة ومراكش وشيشاوة وأكادير، حيث أسفرت عمليات الضبط والتفتيش المنجزة عن حجز كيلوغرامين و240 غرام من مخدر الكوكايين، و840 غرام من المخدر الاصطناعي المعروف اختصارا ب “MDMA

و10 كيلوغرامات من مخذر الشيرا، و 987 قرصا مهلوسا من نوع إكستازي، إضافة الى حجز5 أسلحة بيضاء و4 سيارات نفعية و13 ميزانا الكترونيا، غضافة الى مبلغ مالي قدره 154 الف درهم يرجح أنه من متحصلات أنشطة العصابة الاجرايمة.


وقد تم وضع المشتبه فيهم رهن تدابير الحراسة النظرية لاخضاعهم للبحث القضائي الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة لتحديد باقي الامتدادات المحتملة لأنشطة العصابة الاجرامية.