تنسيقية المكفوفين تهدد بالتصعيد ضد جماعة أكادير

أصدرت تنسيقية المكفوفين المعطلين بجهة سوس ماسة بيانا وجهته إلى الرأي العام الوطني، وكافة الفعاليات الحقوقية ومؤسسات المجتمع المدني تستنكر في ما أسمته سياسة الآذان الصماء من قبل المسؤولين وعلى رأسهم رئيس المجلس الجماعي لأكادير عزيز أخنوش من تجاهل لمطالبهم المشروعة والمتمثلة في توفير مورد رزق لضمان العيش الكريم، وكذا توفير الحماية.


البيان كذلك أشار إلى الأخطار التي تواجهها هذه الفئة خاصة عند خروجهم قصد قضاء مصالحم في الإدارات العمومية وغيرها، خاصة بعد تعرض إحدى المكفوفات لعملية سرقة حيث سلبت هاتفها النقال يوم أمس أمام مقر القصر البلدي بمدينة أكادير، حيث شدد أعضاء التنسيقية في بيانهن على أن هذه الواقعة لن تمر مرور الكرام دون التصعيد بطريقة الاحتجاج إلى حين تلبية كل مطالب هذه الشريحة المجتمعية المغلوب على أمرها ورفع الظلم والحيف الذي يعيشونه.