رئيس سبتة….. يُطالب بحدود أوروبية مع المغرب في معبر تراخال وإبقاء “الفيزا”

جدد رئيس سبتة المحتلة، خوان فيفاس، مطلبه بإحداث حدود “أوروبية” مع المغرب في معبر باب سبتة، وإبقاء شرط الفيزا لدخول المدينة لكافة المغاربة مثل دخول أي منطقة أوروبية.

وقال فيفاس في حوار مع صحيفة “لاراثون”، في تعليق على تصريح رئيس مجلس المستشارين المغربي، النعم ميارة، الذي تحدث مؤخرا عن أن المغرب سيعيد سبتة ومليلية إليه بلغة الحوار بدل السلاح، (قال)، بأن سبتة مدينة إسبانيا لا تقبل الجدل.

وأضاف فيفاس في هذا السياق، بأن ما تطلبه إسبانيا هو احترام سيادة سبتة، مشيرا إلى أن العلاقات بين سبتة وباقي التراب المغربي يجب أن تكون علاقة منطقة أوروبية مع المغرب، بابقاء الفيزا وانشاء جمارك دولية على غرار باقي المعابر الجمركية الأوروبية.

وتجدر الإشارة إلى أن النشاط الجمركي بباب سبتة لم يتم افتتاحه بعد، كما أن شرط الفيزا لازال مطبقا لكن بدون أي قانون رسمي يثبته بشكل رسمي.