البرلمان العربي يدعو لحل سياسي بالسودان

دعا البرلمان العربي إلى العودة إلى الاتفاق الإطاري بالسودان، بهدف استعادة المسار السلمي والتوصل إلى حل سياسي ونهائي للأزمة بالبلاد.

وطالب البرلمان العربي، في البيان الختامي الذي توج أشغال اجتماعه الرابع الذي انعقد الاحد بمقر جامعة الدول العربية بالقاهرة، بالوقف الفوري والدائم لإطلاق النار حقنا لدماء السودانيين وعودة للأمن والاستقرار إلى السودان وحماية مقدرات شعبه.

وأكد البيان الختامي على وحدة الأراضي السودانية والحفاظ على الجيش السوداني موحدا ورفضه التام وإدانته لأية تدخلات خارجية في الشأن الداخلي السوداني تهدف إلى إطالة أمد الأزمة وإذكاء نار الفتنة بين أبناء الشعب السوداني.

كما دعا البيان ذاته المجتمع الدولي والجهات المانحة إلى سرعة تقديم كافة أوجه المساعدات الطبية والاقتصادية الممكنة للسودان لمساعدته على الخروج من الوضع الصحي المأساوي الراهن، لاسيما بعد خروج أكثر من نصف المستشفيات في السودان عن العمل نتيجة الاشتباكات.

ومثل المغرب في أشغال هذا الاجتماع كل من محمد البكوري، رئيس فريق التجمع الوطني للأحرار بمجلس المستشارين وعضو الشعبة البرلمانية بالبرلمان العربي ورئيس لجنة الأمن الغذائي العربي، وخديجة حجوبي حجوبي (الفريق النيابي للأصالة والمعاصرة)، نائبة لجنة الشؤون الاجتماعية والتربوية والثقافية والمرأة والشباب بالبرلمان العربي، ومحمد عياش (التجمع الوطني للأحرار)، عضو لجنة الشؤون التشريعية والقانونية وحقوق الإنسان، ومحمد لحموش، (الحركة الشعبية) عضو لجنة المالية والتنمية الاقتصادية.

وكانت اللجان الأربع الدائمة التابعة للبرلمان العربي، ممثلة في لجنة الشؤون الخارجية والسياسية والأمن القومي ولجنة الشؤون الاقتصادية والمالية ولجنة الشؤون التشريعية والقانونية وحقوق الإنسان ولجنة الشؤون الاجتماعية والتربوية والثقافية والمرأة والشباب، قد اختتمت اجتماعاتها يوم السبت.

هس/م ت