وفاة مشجعة لفريق الرجاء البيضاوي بسبب التدافع

أفادت السلطات المحلية لعمالة مقاطعات الدار البيضاء- أنفا أن مشجعة لفريق الرجاء البيضاوي، تبلع من العمر 29 سنة، وافتها المنية يوم السبت 29 أبريل خلال تواجدها بمحيط المركب الرياضي محمد الخامس.

وجاء في بلاغ أن الراحلة ذهبت من لحضور المقابلة التي تجمع بين فريقي الرجاء البيضاوي والأهلي المصري برسم إياب دوري أبطال إفريقيا لكرة القدم.


وأوضح البلاغ ذاته أن السلطات المحلية ومصالح الوقاية المدنية تدخلت فور إشعارها بالحادث، حيث تم تقديم الإسعافات الأولية للمعنية بالأمر، كما جرى نقلها على وجه السرعة إلى المستشفى الجهوي مولاي يوسف لتلقي الإسعافات الازمة، إلا أنها فارقت الحياة بالمستشفى.
وذكر البلاغ ذاته أنه تم فتح بحث من قبل المصالح المعنية تحت إشراف النيابة العامة المختصة للكشف عن ظروف وملابسات الحادث.