ماراطون الرمال….. المغربي رشيد المرابطي والهولندية واغنا ديباس يفوزان بالمرحلة الأولى

توج المغربي رشيد المرابطي والهولندية راغنا ديباتس بالمرحلة الأولى من النسخة السابعة والثلاثين لماراطون الرمال، والتي ربطت اليوم الأحد، بين جبل إيرس وواد تيجخت على مسافة 36 كلم.
وفاز المرابطي بالمرحلة الأولى بعدما قطع المسافة في زمن قدره ساعتان و46 دقيقة و 12 ثانية، متبوعا بشقيقه محمد المرابطي الذي اجتاز المسافة في (2 س و 47 د و 13 ث)، فيما حل عزيز يشو ثالثا بفارق ثانية عن المرتبة الثانية (2 س و47 د و 13ث).

وأعرب المرابطي، في تصريح للصحافة، عن سعادته بالظفر بالمرحلة الأولى التي اتسمت بالصعوبة بالنظر إلى وزن حقيبة الظهر الذي يبلغ 7 كلغ وارتفاع درجة الحرارة علاوة على وعورة التضاريس، مبرزا أنه تمكن بفضل التجربة التي راكمها في هذه المسابقة على مدى سنوات من فرض إيقاعه منذ بداية المرحلة.
وقطع المرابطي وعدا لمشجعيه وعشاق ماراطون الرمال بالرفع من إيقاع المنافسة خلال المراحل المقبلة، مشيرا الى أن “التجربة لعبت دورا كبيرا في الفوز بهذه المرحلة”.
ولدى السيدات، فازت راغنا بالمرحلة الأولى بعدما قطعت المسافة في زمن قدره 3 س و26 د و38 ث، متقدمة على الفرنسية مارلين ناكاش ( 3 س و 36 د و 29 ث)، فيما حل ت المغربية عزيزة العمراني، الفائزة بالرتبة الثالثة للنسخة السابقة للماراطون، في المركز الثالث بتوقيت 3 س و 53 د و 51 ث.
وقالت راغنا المتوجة في المرحلة الأولى ، في تصريح مماثل، إن المرحلة اتسمت بالصعوبة نظرا لوعورة المسالك وارتفاع دراجات الحرارة ونسق المنافسة المرتفع للغاية هذه السنة، مؤكدة عزمها على الظفر بلقب النسخة السابعة و الثلاثين للماراطون.
يشار أن المرحلة الثانية من الماراطون، والتي ستجرى غدا الإثنين، ستربط بين واد تيجخت و جبل الأوطفال (31.7 كلم)، في حين أن المرحلة الثالثة ستربط بين جبل الأوطفال وجبل الزرك على مسافة 34.4 كلم.
يذكر دورة هذه السنة، المتواصلة إلى غاية 1 ماي المقبل، تعرف مشاركة 1085 متباريا يمثلون 54 بلدا.ويشكل ماراطون الرمال، موعدا سنويا يجمع العديد من المشاركين من مختلف القارات، من هواة رياضات المغامرة والتحمل.