لخصم.. أمام النيابة العامة بعد اتهاماته لعامل إقليم صفرو

يرتقب أن يمثُل مصطفى لخصم البطل العالمي السابق في رياضة “الكيك بوكسينغ” و رئيس جماعة إيموزار كندر التابعة لإقليم صفرو، صباح اليوم الإثنين، أمام وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بمدينة صفرو، وذلك على خلفية الشكاية التي تقدم بها في مواجهته عامل إقليم صفرو.

وقد قامت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة فاس بالاستماع إلى لخصم، يوم الخميس الماضي، على خلفية الشكاية التي تقدم بها عامل صفرو عقب ما وصفه ب “الاتهامات والادعاءات” الصادرة من طرف رئيس جماعة إيموزار كندر في حقه خلال الحوار الذي أجراه هذا الأخير مع الصحافي حميد المهداوي.

وكان مصطفى لخصم قد اتهم عامل صفرو بما أسماه “عرقلة” عمله وأعضاء الأغلبية في جماعة إيموزار كندر، مؤكدا أن بعض الموظفين بوزارة الداخلية يحصلون على رشاوى ويعرقلون التنمية بمنطقة إيموزار، كما اتهمه بالتواطؤ مع المعارضة بهدف عرقلة ميزانية الجماعة وجميع مشاريعها المبرمجة في جدول أعمال الدورات السابقة، وهي الاتهامات التي دفعت بالعامل إلى تقديم شكاية أمام وكيل الملك بعد حصوله على الموافقة من قبل المصالح المركزية لوزارة الداخلية

وقد أكد لخصم في تصريح صحفي، قبل مثوله أمام النيابة العامة أن له الثقة الكاملة في العدالة، مضيفا بالقول “لا أخاف من أي شيء وأنا في الطريق الصحيح ولا أحد يمكن أن يحبسني على قول الحق في بلدي، ونحن تابعين خطابات سيدنا”.

وقد فضل لخصم التزام الصمت، خلال استدعائه من طرف المصلحة الولائية للشرطة القضائية بفاس، حيث رفض الإدلاء بأي تصريحات أمام الضابطة القضائية، مؤكدا أنه قرر التزام الصمت وفق المادة 66 من قانون المسطرة الجنائية إلى حين تقديم الحجج والأدلة أمام وكيل الملك على كل الاتهامات التي وجهها إلى عامل صفرو.