تاونات……تهديد” التلميذة التي صورت وجبة إفطار بالداخلية يَصِلُ البرلمان

وجه سعيد بعزيز، النائب البرلماني عن الفريق الاشتراكي بمجلس النواب، سؤالا كتابيا إلى وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، استفسر من خلاله عن “حقيقة تهديد التلميذة التي قامت بتصوير وجبة الإفطار بداخلية ظهر السوق في تاونات بالطرد والمتابعة القضائية”.


وأشار النائب البرلماني في سؤاله أن  مواقع التواصل الاجتماعي “تداولت خبرا مفاده تهديد التلميذة التي قامت بتصوير وجبة الإفطار بداخلية ظهر السوق في تاونات بالطرد والمتابعة القضائية”.


وأردف البرلماني بعزيز أنه “إن صح هذا الخبر، فإنه يشكل انتهاكا حقيقيا لحقوق الإنسان عامة، وحقوق الطفل خاصة. وحيث أن الحق في تغذية سليمة ومتوازنة، لفائدة تلميذات وتلاميذ الداخليات، هي من مسؤولية وزارتكم، ولا يعقل أن يتم التملص من المسؤولية، والتوجه نحو أساليب ترهيب التلميذة المعنية”.


وزاد البرلماني أن الأمر يتطلب البحث والتحري في مكونات الوجبة الغذائية المسلمة لهن، ومدى مطابقتها للاعتمادات المالية المخصصة لها، وكذا سلامتها وجودتها، وتوقيتها، مع إعمال مبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة، معتبرا أن “كل سلوك سلبي تجاه التلميذة المعنية، من شأنه أن يؤثر سلبا على تكوينها وصحتها، وهذا لا يتطابق مع أحد أبرز مبادئ قانون الإطار، المتمثل في التربية”.