أكادير .. نقل سائح أجنبي للمستشفى بعد سقوطه في خطارة مياه عادمة (صورة)


تعرض سائح فرنسي 56 سنة يعمل كطبيب، كان في زيارة إلى مدينة أكادير، الى اصابة بعد سقوطه في خطارة للمياه العادمة في ملتقى الشارعين ” الكتاني ومحمد الخامس، بالقرب من مقر عمالة أكادير، من زوال يوم أمس الاربعاء 8 مارس.
 
وكان السائح الفرنسي، يحمل وردة استقدمها لزوجته بمناسبة اليوم العالمي للمرأة ، قبل أن ينزلق في مياه عادمة تسربت من الخطارة التي وقع بها ” بلوكاج” لأزيد من أسبوعين قبل أن يتدخل شرطي بالمكان وبعض المواطنين، لمساعدته والاتصال بسيارة الاسعاف التي نقلته الى المستشفى لتلقي العلاجات.
 
وتأتي هذه الحادثة، التي تتحمل مسؤوليتها الوكالة المتعددة الخدمات ” الرامسا” التي تركت المياه العادمة والروائح الكريهة تنبعث من مكان الخطارة دون قدوم مستخدميها رغم علمهم بالعطب لازيد من أسبوعين
كما أنه قد تعالت أصوات مؤخرا، من ساكنة أكادير، بعد تكرار حوادث مماثلة بأوراش لإعادة تهيئة شوارع المدينة.