هذا ماقالته والدة أشرف حكيمي بعد إتهام إبنها بالإغتصاب

خرجت والدة اللاعب الدولي المغربي أشرف حكيمي عن صمتها، لتؤكد براءة ابنها من التهم المنسوبة إليه من قبل النيابة العامة الفرنسية.

في أول تعليق لها على واقعة توجيه القضاء الفرنسي تهمة الاغتصاب إلى ابنها، كشفت سعيدة موح، والدة الظهير الأيمن لأسود الأطلس وباريس سان جيرمان، بأنها واثقة من براءة نجلها مشيرة إلى أنها تحدت معه في الموضوع ونفى كل التهم الموجهة إليه وهو متشبت ببرائته.

وقالت في تصريح لموقع «العربي الجديد»: «قلبي يخبرني بأن ابني بريء، وهو يتمتع بحسن التربية، كما أن العالم بأسره يشهده له بأخلاقه العالية والمتزنة، ولا يستحق ما حصل له».

وتابعت: «حدثته في الموضوع، وأقسم لي بأنه بريء»، متسائلة باستنكار: «كيف يعقل أن يتهم أشرف في ليلة وجود زوجته في منزلهما بفرنسا، حيث هناك الكثير من الحراس وكاميرات مراقبة في كل الاتجاهات؟».

وأشارت والدة الدولي المغربي، التي اكتسبت شهرة واسعة بفضل علاقتها بابنها التي تم توثيقها بصور غزت مواقع التواصل الاجتماعي خلال مباريات كأس العالم في قطر، بأن المحامية المكلفة بالدفاع عن حكيمي طلبت من العائلة عدم الإدلاء بتصريحات لوسائل الإعلام المحلية أو الأجنبية، وذلك حفاظا على سرية التحقيقات.